قصص أطفال : أخْطَاء جُحَا

 

 

قصص أطفال : أخْطَاء جُحَا

قصص أطفال : أخْطَاء جُحَا

أخْطَاء جُحَا

قصص قبل النوم : سلسلة حكايات جحا


كان جحا قد عمل قاضيا مُدّة من الزمن، كما كان يعمل بالتجارة، وكذلك كان كثيراً ما يعظ الناس في المساجد ويرشدهم إلى خير الدنيا والآخرة.. وتصادف أن سافر يوماً مع قاض وتاجر، وكان هذا القاضي مغروراً، متكبّراً، كما كان هذا التاجر جشعاً طمّاعاً، وكانا يسخران من جحا، فيقول القاضي للتاجر : مالى هذا الأبله بالقضاء، إنه لا يعرف شيئا، ولايفقه في دينه أمرا..  وكذلك كان التاجر يقول للقاضي : نعم، وماله أيضا والتجارة، إنه لا يعرف أصولها، إنه إذا تاجر في الذهب لتحول معه إلى تراب.. ثم أراد أن يظهر جهله ويسخر منه، فقال له القاضي : يا شيخ جحا، من كثر لغطه كثر غلطه، فهل غلطت يوما وأنت تعظ الناس؟ ففهم جحا ما يريدان، فقال في بداهة : نعم، صادف مرة أني قلت قاض في النار، بدلا من قاضيين، ومرة أخرى أخطأت فقلت : إن التجار لفي جحيم بدلا من الفجار. فأخجل جحا الاثنين، وسكتا طوال الرحلة.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -