قصص أطفال : جُحَا في الحمّام

 

 

qisas 'atfal



قصص أطفال : جُحَا في الحمّام

جُحَا في الحمّام



دخل جحا يوماً إلى دورة المياه بأحد الجوامع، وذلك لأنه شعر بحاجة شديدة إلى التبول، فأسرع بالدخول إلى المرحاض، وراح يبول واقفاً.. وكانت حنفية المرحاض آنذاك مفتوحة..


والماء نازل منها على الأرض.. ونظر جحا إلى الماء النازل من الحنفية فظن أن هذا الماء هو بوله، فظل واقفا مدة طويلة، على أمل أن ينتهي هذا الماء، ولكن الزمن طال جدا.


وبعد مدة طويلة.. اكتشف جحا أن هذا الماء نازل من الحنفية، فأغلقها، فانقطع الماء، فخرج من المرحاض، فإذا به يجد رجلا منتظرا المرحاض، وقد ظهر الغضب على وجهه، فقال لجحا : كأنك نمت يا هذا.


فأجابه جحا : لم يكن بولي قد انتهى بعد.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -