حكايات أطفال : اليتيم


حكايات أطفال : اليتيم

اليتيم


أصبح هانز يتيماً عندما كان يبلغ من العمر ست سنوات، ولكنه ظل يعيش في كوخ المزرعة التي كان يعمل بها والداه. كان يكسب قوته عن طريق القيام بأعمال كانت تزداد أهمية يوماً بعد يوم.


في الوقت الذي كان فيه هانز يتعلم مهنة الزراعة، كان كارل ابن صاحب المزرعة يذهب إلى المدرسة ويتعلم على يد أساتذة ممتازين. وكان هذا هو الشيء الوحيد الذي كان هانز يتمناه وهو القدرة على التعليم وامتلاك كتب مثل التي كان يراها في غرفة كارل.


وفي إحدى المرات، أبدى إعجابه بالكتب، فقال له كارل : إذا تعلمت القراءة، سأعيرك هذه الكتب.


حاول هانز الذي تتملكه رغبة التعليم أن يجيد أحد يعلمه الحروف. وجد الراعي العجوز، ولكنه لم يكن يعرف الكثير ومع ذلك علمه ما كان يعرفه مقابل أن يساعده هانز في جز صوف النعاج.


عندما ذهب كارل إلى المدينة للدراسة، كان هانز يقرأ في الليل الكتب المستعارة من كارل دون أن يهمل عمله في المزرعة.

 

 

رجل بمعنى الكلمة


مرت السنوات... مات أصحاب المزرعة واستمر كارل في المدينة يمارس التجارة. أما هانز فقد كان يعمل في المزرعة بشكل رائع لدرجة أن إنتاجها كان يزداد كل سنة.


وعلى الرغم من أنه لم يذهب إلى المدرسة قط، إلا أنه تعلم كثيراً من الكتب وعرف الأمراض الخاصة بالمواشي وطريقة علاجها وكذلك أفضل أنواع الأسمدة للزراعة... وكان كلّ أهل المنطقة معجبين بعلمه.


وذات يوم عاد كارل فجأة إلى المزرعة وقال لهانز : لقد جئت لأستقر هنا. لقد خسرت كثيراً في التجارة وأفلست ولذلك لست في حاجة إليك الآن.


وبحزن شديد، لأنه عاش كل حياته في هذه المزرعة، قام هانز بجمع أشيائه القليلة وذهب إلى مزرعة مجاورة وأعطوه فرصة عمل. بدأت مزرعة كارل تتدهور لأنه لم يكن يعرف كثيراً في الزراعة. ولذلك ذهب للبحث عن هانز وعرض عليه أن يأخذ نصف إنتاج المزرعة مقابل عودته مرة أخرى إلى عمله السابق. وافق هانز لكي ينقذ ابن سيده القديم من الإفلاس.


إنه رجل بمعنى الكلمة. كان كل سكان المنطقة يقولون ذلك، وبعد مرور عدة سنوات، تم توسيع المزرعة وأصبحت أفضل مزرعة في المنطقة كلها.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -