قصص أطفال : البَغلة عَسْرَاويّة

 

 

قصص أطفال : البَغلة عَسْرَاويّة

قصص أطفال : البَغلة عَسْرَاويّة

البَغلة عَسْرَاويّة


كثيرا ما نجد رجلاً أعسر، أو امرأة عسراوية، تأكل أو تشرب أو تعمل بيدها اليسرى... ولكن هل رأينا حيواناً أعسر، أو حمار أو بغلة عسراوية..


لم نر ذلك إلا في بغلة جحا، ولم نعرف ذلك إلا منه، عندما كان مسافرا مع جماعة، ونزلوا للراحة في مكان، ثم أرادوا أن يستكملوا السير، ويستأنفوا السفر، فطلب جحا بغلته، فأحضرت له، فوضع رجله اليمنى في الركاب، وكان المفروض أن يضع رجله اليسرى، ليكون ركوبه صحيحا، ولكنه لما وضع اليمنى وقفز جاء ركوبه مقلوبا، أي وجد وجهه ناحية ذيل البغلة، فضحك من رآه، فقال لهم : أنا لم أركب بالمقلوب، ولكن البلغة عسراوية.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -