حكايات أطفال : البلبل والطفل بيدرين

 

حكايات أطفال : البلبل والطفل بيدرين


حكايات أطفال : البلبل والطفل بيدرين

البلبل والطفل بيدرين


كان الأطفال يعجبون بالبلبل الذي كان يذهب كل يوم عند الفجر ويغني عند شباك بيدرين ابن الحداد. وكان بيدرين يضع له كسرة الخبز بجانب الشباك.


وجاء يوم عيد ميلاد الطفل فأهداه والده مصيدة لكي يصيد بها الطيور. تذكر بيدرين البلبل وقرر أن يتدرب عليه كصياد وبالفعل وقع البلبل في المصيدة.


عندما ذهب بيدرين ليتأمل عمله السيء، غنى البلبل أغنية حزينة اشتكى فيها بمرارة من جحود الإنسان. كانت عيناه تنظران بحزن إلى الطفل كما لو كانت تنهره :


ألم أقدم لك أفضل ما عندي من غناء؟ لماذا كان ردك قاسيا على الصداقة التي قدمتها لك؟


أغلقت عينا البلبل للأبد وبقي بيدرين حزينا جدا ونادماً أيضاً.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -