كتب للقراءة : أعلى من البحر - فرانشسكا ميلاندي


كتب للقراءة : أعلى من البحر - فرانشسكا ميلاندي


 كتب للقراءة : أعلى من البحر - فرانشسكا ميلاندي

أعلى من البحر - فرانشسكا ميلاندي




امرأة ورجل يركبان البحر في اتجاه إحدى الجزر الإيطالية حيث السجن الخاص بالمجرمين الأشد خطورة في البلد. كانت المرأة في زيارة لزوجها، أما الرجل فقد كان يزور ابنه، غير أن رياح الميسترال العنيفة تجبرهما على قضاء الليلة معا، في بيت أحد حراس السجن المتشوق دوما إلى الضفة الأخرى، فتنشأ بين الزائرين عاطفة قد نعجز عن سجنها في أي كلمة، حتى لو كانت كلمة "الحب". ولكن الحبيبين الجديدين يجبران على عدم اللقاء مجددا بعد توزيع المساجين على سجون أخرى متفرقة جراء أحداث العنف التي شهدها سجن الجزيرة. هكذا كانت إيطاليا مجبرة على كل شيء، على الحزن والحب والانتظار والخوف والأمل... يعذبها اليأس من عنف ينهي كل ذلك العنف.

 "عندما خرجا، كانت ماريا كاترينا قد وعدت نفسها مرة أخرى بأن تطرح عليه السؤال الذي ظل يؤرقها. لم يكن سؤالا معقدا ولا طويلًا، ولا صعب الاستيعاب: ماذا أصابك؟".


هذا السؤال تطرحه فرانشسكا على الكل: على إيطاليا، على الإيطاليين وعلى التاريخ... ماذا أصابك، أيها الإنسان؟


أنور اليزيدي

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -