القراءةُ قصّةُ حبّ - عبد الفتاح كيليطو


القراءةُ قصّةُ حبّ - عبد الفتاح كيليطو


 القراءةُ قصّةُ حبّ - عبد الفتاح كيليطو

 القراءةُ قصّةُ حبّ


عبد الفتاح كيليطو



"كيف يصير المرء قارئا؟

أعتقد أنّه ليس بإعطاء نصائح للنّاس سنشجّعهم على القراءة. النّصائح لا تُجدي.

في يوم ما، سيتحقّق للطفل لقاء بكتاب، يصيرُ مغرما بكتاب، وعندئذ تبدأ قصّته مع القراءة.

القراءة، في البدء، قصّةُ حبّ.

إن أحببت، تستمرّ في حبّك، لا تنقطع عنه.

كلّ شيء هو في هذا اللّقاء: لقاء شخص جيّد في الحبّ، لقاء كتاب جيّد في القراءة.

أن تصادف الكتاب الجيّد الذي سيوجّهك، إلى الأبد، نحو الأدب.

ما العمل لتحقيق هذا اللّقاء؟

لا أعرف. أطرح عليكم هذا السّؤال.

هل سبق لكم أن شُغفتم بكتاب؟

إذن، أنت قارئة، أنت قارئ.

هي مسألة شغف.

لا يمكن أن ترغم أحدا على القراءة، كما لا يمكن أن ترغم أحدا على الحبّ.

عليك أن تكتشف الكتاب، كتابك بنفسك، بوسائلك الخاصّة.

يلزم إذن أن يحصل لقاء.

أتمنّى لكم أن تحقّقوا أجمل اللّقاءات."



(من ترجمة : إسماعيل أزيات ــ  من ردود الأستاذ عبد الفتاح كيليطو على أسئلة الطلبة على هامش محاضرته التي ألقاها بــ"مركز ماهر"، وتناولت موضوع "لغات الأدب المغربي"، 30 نونبر 2021)

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -